علاج الأنيميا.. تعريفه وأنواعه وأعراضه وكيفية الوقاية منه

0

« علاج الأنيميا.. تعريفه وأنواعه وأعراضه وكيفية الوقاية منه »

 

علاج الأنيميا  تمثل الأنيميا أو فقر الدم، حالة مرضية عارضة، تصيب الأشخاص في مختلف مراحل حياتهم، وهي تشير إلى الإصابة بمرض معين، ناتج عن سوء التغذية، ونقص الحصول على الحديد والفيتامينات المهمة لجسم الإنسان، علاوة على وجود اضطرابات معينة في الأمعاء، وقد يشير مرض الأنيميا أو فقر الدم أيضًا وتحديدًا بالنسبة للنساء، إلى وجود مشاكل أثناء الحمل، أو حتى نتيجة لعارض الدورة الشهرية، وربما يكون ذلك نتيجة بعض الحالات المرضية المزمنة، كالإصابة بالسرطان أو الفشل الكلوي أو الفشل الكبدي، وقد يكون للعوامل الوراثية أثر في ذلك أيضًا.

فما هو تعريف الأنيميا بدقة؟، وما أبرز أعراضها وأسبابها؟، وكيفية علاج الأنيميا والوقاية من الوقوع فيها، هذا ما سنتعرف عليه في المقال التالي.

 

الأنيميا

 

تشير الأنيميا أو فقر الدم، إلى الحالة المرضية التي تصيب الجسم، والتي تتميز بعدم وجود الكمية المطلوبة والكافية من كرات الدم الحمراء، التي يقوم دورها على نقل الكمية الكافية من الأكسجين إلى داخل الأنسجة، وهي في العادة تصيب الإنسان المريض بها بالتعب والوهن الشديد، وفي الغالب يكون فقر الدم أو الأنيميا إشارة إلى هبوط أحد القياسات التالية المتعلقة بكرات الدم الحمراء:

 

  •  تركيز الهيموجلوبين: وهو يعني تركيز الهيموجلوبين الذي يحمل غاز الأكسجين بشكل أساسي إلى الدم.
  •  الهيماتوكريت: وهو يعني مكداس الدم، أو الراسب الدموي، أو بشكل أكثر دقة نسبة كرات الدم الحمراء إلى مجموع الدم في جسم الإنسان.
  •  عدد كرات الدم الحمراء: وهو يشير إلى عدد كرات الدم الحمراء داخل جسم الإنسان بالقياس إلى إجمالي كرات الدم الموجودة.

 

أعراض الإصابة بالأنيميا

 

مع ظهور مرض الأنيميا، وفقر الدم، في جسم الإنسان، تبدأ بعض الأعراض في الظهور، وهي تزداد بسرعة المرض، أما إذا كان المرض متدرجًا أو حتى يسير ببطئ، فإن احتمالية ظهور تلك الأعراض يكون أقل، وتشمل أعراض الإصابة بمرض الأنيميا أو فقر الدم ما يلي:

  •  الشعور بالتعب مع شحوب عام في البشرة.
  •  قد يشعر المريض بالأنيميا أيضًا بنبضات قلب متراقصة فضلًا عن خفقان سريع وغير منتظم للقلب.
  •  يصاب مريض الأنيميا أيضًا في الغالب بجملة من الأوجاع في الصدر، يصاحبها ضيق في التنفس.
  •  التغير في الحالة الإدراكية، بالإضافة إلى الشعور بالصداع والدوخة أيضًا من أبرز أعراض الإصابة بالأنيميا.
  •  قد يصاب مريض الأنيميا كذلك ببرودة اليدين والقدمين.

 

أنواع الأنيميا

 

يمكن تلخيص أشهر أنواع الأنيميا أو فقر الدم فيما يلي:

  •  فقر الدم بسبب نقص الحديد: وهو أشهر أنواع الأنيميا، فتشير الإحصاءات الحديثة أن نسبة 2: 3% من سكان الولايات المتحدة يعانون من فقر الدم نتيجة نقص الحديد في الجسم.
  •  فقر الدم لقلة الفيتامينات: فالمعروف أن الجسم يحتاج إلى وجود فيتامينات من نوعية حمض الفوليك بالإضافة إلى فيتامين “ب12″، وذلك لإنتاج كافٍ من كرات الدم الحمراء.
  •  فقر الدم نتيجة مرض المزمن: كما ذكرنا في المقدمة، فالإصابة ببعض الأمراض المزمنة كالسرطان لا قدر الله، أو الإيدز، أو النقرس، أو حتى الإصابة بالفشل الكلوي.

 

علاج الأنيميا

 

تبعًا لما أسلفنا ذكره، من أنواع فقر الدم وأعراضه، فإن علاج الأنيميا يمكن أن يشمل ما يلي:

  •  علاج الأنيميا الناتج عن نقص الحديد، يمكن تعويضه ببعض مكملات الحديد، سواءً الطبيعية عبر الأغذية والمأكولات الغنية به مثل التفاح أو السبانخ وغيرها، أو حتى الأدوية.
  •  علاج الأنيميا عن نقص فيتامين “د” ممكن أن يكون من خلال بعض الحقن الغنية بالفيتامين، وهي تصنف كحالة مرضية صعبة، قد تستمر مدى الحياة.
  •  أما بالنسبة للأمراض المزمنة، فعلاج الأنيميا الناتجة عنها ليس له علاج حاليًا.

 

 أما عن الوقاية من أمراض فقر الدم أو الأنيميا: فهي تقوم بالأساس على التركيز على الأطعمة والنباتات الطبيعية الغنية بفيتامين “د” وفيتامين “ب 12” والحديد، مثل عشب القمح والبقدونس، بالإضافة إلى عصائر الليمون والبرتقال، كما لا ينصح في الوقت ذاته عند الإصابة بفقر الدم أو الأنيميا بتناول الكافيين الموجود في الشاي وكذلك التدخين أو شرب الكحوليات.

Leave A Reply

Your email address will not be published.