اعراض الحمل الأولى وكيف تتعامل معه المرأة 

0

اعراض الحمل الأولى وكيف تتعامل معه المرأة

 

من الأخبار السارة التي تدخل السعادة على نفوس الأسر، وفي القلب منها المرأة، هي الحمل، خاصة إذا كان الأمر متعلق بالجنين الأول، بعد الزواج، وما يزيد السعادة هو قرب الحمل الأول من الأيام والأشهر الأولى بعد الزفاف، إلا أن للحمل أعراض عديدة، من أشهرها انقطاع الطمث، والاحساس بالغثيان، سواء حدث أم لا، فضلًا عن أعراض أخرى كثيرة نستعرضها في المقال التالي.

 

ما هو الحمل؟

 

ربما لا يكون الحمل كمعلومة، تغيب عن الكثيرين، إلا أنه من الناحية العلمية يُعرف الحمل على أنه الحالة التي تدخل فيها المرأة، في مرحلة ما بعد النكاح أو الإخصاب من الزوج، لتبدأ أول بذرة في رحمها، ببذور الجنين، والذي يستغرق نحو 9 أشهر لدى البشر، أي ما يعادل نحو 38 أسبوعًا بعد مرحلة الإخصاب، تزيد أو تنقص على اختلاف الهرمونات لدى كل إمرأة.

 

يُقسم العلماء الحمل إلى مراحل ثلاث، حسب الشهور التسعة، فالمرحلة الأولى وهي الشهور الثلاث الأول، والتي تعد الأصعب والأخطر، حيث يكون الحمل أحيانًا ضعيفًا أو غير مستقر، ويصنفها العلماء على أن احتمال سقوط الجنين أو وفاته وعدم اكتمال مراحل الحمل فيه كبيرة.

 

أما المرحلة الثانية من الحمل، فهي التي يجري فيها عبر المتابعة مع الأطباء، مراقبة نمو الجنين وتطوره، حتى يصل إلى المرحلة الثالثة، وهي مرحلة الحسم في الحمل، وفيها يكون الجنين قد تكون بشكل كبير داخل رحم الأم، ويكون مهيئًا لمواصلة طريقه وحياته نحو الولادة، سواءً أكان ذلك اعتمادًا على ما يكتسبه داخل الأم، أو من خلال مساعدة طبية خارجية.

 

أعراض الحمل

 

قبل أن نسرد أبرز أعراض الحمل وأشهرها، ينبغي الإشارة أولًا إلى أن التريث في مثل هذه الأمور، يعد هو الأمثل في معرفة دقيقة لأعراض الحمل الحقيقي، ومنها الطرق التقليدية أو الطبيعية للتعرف على أعراض الحمل من داخل المنزل، من خلال متابعة الدورة الشهرية المنتظمة، وتحديد بدايتها ونهايتها، ومن ثم احتساب توقفها للتعرف على حدوث حمل من عدمه، ويبدأ هذا من اليوم الأول من غياب الدورة الشهرية.

 

تبدأ معرفة أعراض الحمل الأولي بهذه الطريقة، من تأخر نزول الحيض خلال أسبوعين كاملين، ليكون بذلك هو الإشارة الأولى لحدوث الحمل.

 

  •  الغثيان أو القيء يعد من أبرز أعراض الحمل أيضًا، والتي تشعر بها المرأة الحامل عند المشي أو في الصباح أو بعد الاستيقاظ مباشرة من النوم والنهوض من الفراش.
  •  تشعر المرأة الحامل كذلك بوخز بسيط أو حكة خفيفة في جلد الثدي، وخاصة في محيط الحلمة، وذلك بسبب تدفق الدم في جلد الثدي، وهو من أعراض الحمل المميزة أيضًا.
  •  يعد شعور المرأة المتزايد بالرغبة في التبول، علاوة على الارتفاع الملحوظ في درجات حرارة الجسم من أميز أعراض الحمل.
  •  كثرة النوم، بالإضافة إلى القلق واضطراب الحالة المزاجية، من العلامات الملحوظة بشدة، والتي تسجل من أعراض الحمل الشهيرة.
  •  بروز بقع دم داخل ملابس المرأة الحامل.
  •  الوحم، من بين أكثر أعراض الحمل المتفق عليها، وهي تشير إلى عادات جديدة بالنسبة للمرأة من حيث الإقبال والشغف على مأكولات أو مشروبات معينة، ومن الجانب المقابل العزوف عن أطعمة أخرى.

 

أعراض الحمل سالفة الذكر، تعد مجردة إشارات يمكن للمرأة الحامل استشراف أولي لحدوث الحمل، إلا أنها لا تعد تأكيدًا تامًا على حدوثه، وينبغي للتأكد من ذلك، إجراء فحوصات مخبرية، ومراجعة الأطباء والمتابعة، للتحقق من ذلك، ولمراقبة تطور الجنين خشية حدوث أي خطأ يعرض حياته للخطر.

Leave A Reply

Your email address will not be published.