اعراض الازمة القلبية.. التعريف والاسباب والتشخيص المثالي »

اعراض الازمة القلبية

0

« اعراض الازمة القلبية.. التعريف والاسباب والتشخيص المثالي »

اعراض الازمة القلبية – إن الأزمة القلبية، أو النوبية القلبية وفق وصف الدوريات العلمية والطبية، يشير إلى تلك الحالة التي يحدث فيها إعاقة لوصول الدم إلى القلب، عبر الشريان التاجي، نتيجة إنسداد، سببه في الغالب يكون جراء جلطة دموية، تنتج عن تراكم الدهون والكوليسترول، وتعد النوبة القلبية أو الأزمة القلبية، إحدى الأمراض الخطيرة، والتي تؤدي إلى الوفاة الفجائية، إذا لم يتم اللحاق بصاحبها، وتمت إجراء الإسعافات الأولية له، ثم يتم التعامل لاحقًا مع الجلطة الدموية وإذابتها، لإيصال الدم بشكل طبيعي إلى القلب، كي تستمر الدورة الدموية في عملها بشكل طبيعي ومعتاد.

 

الازمة القلبية

يُعرف العلماء الازمة القلبية، أو كما أسلفنا الذكر النوبة القلبية، والتي يطلق عليها مصطلح “Heart Attack”، على أنها حالة من الفشل في تدفق الدم المعتاد، إلى الشريان التاجي، وهو الوعاء الدموي المخصص لنقل الدم إلى عضلة القلب، والذي قد يؤدي بدوره إلى حدوث تلف جزئي في عضلة القلب، قد يصل إلى التلف الكلي، وهو الأخطر في الأزمة القلبية، مالم يحدث تدخل جراحي لإنقاذ المريض بالنوبة القلبية، فينتهي به الحال إلى الوفاة لا قدر الله.

 

يرى العلماء، أن الأزمات القلبية في السابق، كانت تؤدي مباشرة إلى الوفاة، إلا أنه في عصرنا الحاضر، ومع ارتفاع نسبة الوعي بالنوبات القلبية، لدى الأشخاص، علاوة على تطور الأدوية والعلاجات، أسهم في رفع نسبة الأمل في الشفاء من تلك الأزمات.

 

اسباب الازمة القلبية

يعزو العلماء السبب في حدوث الأزمة القلبية إلى عدة أشياء، فقد يحدث انسداد في داخل الشريان التاجي، جراء تجمع كلتة دموية على نحوٍ مفاجئ فتتسبب في انسداد الشريان على مدار سنوات، وفي العادة يكون السبب في ذلك مرجعه إلى تناول الأطعمة الغنية بالكوليسترول وبالتالي تراكم الكتل الدهنية على جدار الشريان التاجي.

 

كما أن تسرب كتلة دموية من قلب مريض إلى داخل الشريان التاجي وبقائها داخله، سببًا في حدوث الأزمة القلبية، وإن كان ذلك في حالات نادرة للغاية.

 

هناك حالة أيضًا نادرة تتسبب في حدوث النوبة القلبية، وهي تتمثل في حدوث تشنج داخل الشريان التاجي ذاته، والذي بدوره يسد الطريق نحو وصول الدم إلى القلب، وفي هذه الحالة يكون السبب في الغالب تناول المخدرات أو الكوكايين.

 

ويقول العلماء كذلك، أن الأزمة القلبية ليست حالة ثابته، تحدث لمرة واحدة ثم تتوقف، بل إنها مستمرة تستغرق أحيانًا من 4 إلى 6 ساعات، والمثير في الأمر، أن كل دقيقة تمر على أنسجة القلب دون وصول الأكسجين الكافي، تتسبب في موتها، ما يترك جروحًا في تلك الأنسجة تحدث معها ألم شديدًا في صدر المريض.

 

 اعراض الازمة القلبية 

السؤال الآن.. كيف أعرف أني مصاب باعراض الأزمة القلبية؟، يُجمع العلماء على أن اعراض الأزمة القلبية الشائعة هي ما يلي:

  •  الشعور بضيق أو ألم أو ضغط في منطقة الصدر، قد يصل إلى الذراعين والفك والرقبة وربما الظهر أيضًا.
  •  ربما يشعر المريض باعراض الأزمة القلبية بالغثيان أو عسر الهضم أو الحرقة في فُم المعدة يصاحبه ألم شديد في البطن.
  •  ضيق التنفس مع التعب والتعرق الشديد إلى جانب الدوار أو الدوخة المفاجئة أيضًا من أبرز اعراض الأزمة القلبية الشهيرة.

تشخيص الأزمة القلبية

إذا أحس الشخص بأي من الاعراض السابق، فعليه بالتوجه إلى أقرب مركز طبي لإجراء بعض الفحوصات الطبية، حتى يتسنى التأكد من إصابة الشخص بالأزمة القلبية، وتشمل الإجراءات التشخيصية ما يلي:

  •  عمل رسم قلب، وهي من الإجراءات المبسطة يتم خلالها متابعة الترددات والنبضات والتوقف عند حالة القلب بشكلٍ مبدئي.
  •  اختبار الدم، وهو تحليل تقليدي لمعرفة ما إذا كان الدم مصابًا بأنزيمات ضارة على القلب.
  •  أشعة X على الصدر، والتي تسمح برؤية شكل القلب وحجمه بعد التعرض للأزمة القلبية.

 هنالك أيضًا المسح الذري أو النووي، ومن الممكن اللجوء لرسم القلب بصدى الصوت، وقد يضطر الطبيب المعالج للجوء في مرحلة لاحقة إلى القسطرة التشخيصية لمعرفة وضع الانسداد الحقيقي للشريان التاجي لقلب المريض باعراض الأزمة القلبية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.