أعراض جرثومة المعدة النفسية.. تعريفها وأسبابها الكاملة

0

« أعراض جرثومة المعدة النفسية.. تعريفها وأسبابها الكاملة »

 

أعراض جرثومة المعدة النفسية – “المعدة بيت الداء”، هذه المقولة تثبت يومًا بعد يوم صدق قائلها، ومدى دقتها، فلقد أثبت العلم أن مبتدأ أي مرض يكون من المعدة، لاحتوائها على كثير من الأجهزة المتعلقة بجسم الإنسان، كما تقوم بالربط بين مختلف قطاعات الجسم، أما عن أعراض جرثومة المعدة النفسية، فارتباط الآلام الموجودة داخل المعدة، بما يعانيه الإنسان من حالة نفسية، جعل هناك أمراض تلقب بارتباطها بالنفسية، فجرثومة المعدة داء معروف، يكون موجودًا لدى جميع الناس تقريبًا، وفيها تكون الجرثومة نشطة فتحدث تأثيرات سلبية، أو غير نشطة فلا يظهر منها أية أعراض، وعلى ذكر الحالة النفسية، فالثابت مثلًا أن القولون العصبي يتأثر بالضغوط والحالة العامة للإنسان، أما عن أعراض جرثومة المعدة النفسية، وتعريفها، وأسباب الإصابة بها، فهذا ما سنستعرضه في المقال التالي.

 

جرثومة المعدة النفسية

 

كما ذكرنا سلفًا، ترجع تسمية “جرثومة المعدة النفسية“، إلى الاعتقاد السائد لدى البعض، بوجود علاقة ما بين بعض الآلام التي تسببها جرثومة المعدة، وبين الحالة النفسية التي يحياها الإنسان، ودفعًا لهذا الاعتقاد، فقد تعرض بعض الأشخاص لإصابة بأمراض المعدة، والقولون العصبي، وذلك تزامنًا مع ما يعانوه من ضغوطات نفسية.

 

وحول جرثومة المعدة أيضًا، فقد كان هناك اعتقاد سائد آخر، حول وجود علاقة بين الإصابة بجرثومة المعدة والأطعمة والمأكولات الحارة والغنية بالتوابل، إلا أن الأبحاث العلمية ضحدت هذا الاعتقاد، فأثبتت أن هناك مسببات أخرى للإصابة بجرثومة المعدة، ترجع بالأساس إلى وجود بكتيريا حلزونية، تصيب المعدة مباشرة، لتسبب في الإصابة بالتهابات وتقرحات، في جدار المعدة، ومعها تجد المجال المناسب للنمو والتكاثر.

 

أسباب الإصابة بجرثومة المعدة النفسية

 

تتنوع وتتعدد الأسباب التي استعرضتها الدوريات العلمية والطبية، للإصابة بجرثومة المعدة النفسية، نتناول منها ما يلي:

  •  الإفراط في تناول العلاجات والأدوية، وخصوصًا المضادات الحيوية، وعلى مدار فترات زمنية طويلة، مثل البروفين والأسبرين.
  •  المشروبات الكحولية، الإكثار في تناولها يعمل على تآكل جدار المعدة، وبالتالي تكاثر الميكروبات التي تسبب الإصابة بجرثومة المعدة النفسية.
  •  كذلك، الأطعمة والمأكولات الدسمة، والغنية بالدهون المشبعة، والزيوت غير المهدرجة، كاللحوم وبعض مشتقاتها، يتسبب أيضًا في الإصابة بجرثومة المعدة النفسية.
  •  كما أن تناول الأشخاص للمأكولات أو المشروبات الملوثة، يكون أكثر عرضة لانتقال الميكروب المسببة للإصابة بجرثومة المعدة النفسية.
  •  قد تنتقل عدوى الإصابة بجرثومة المعدة النفسية، عن طريق العطس أو التنفس بالنسبة لشخص مصاب بجرثومة المعدة النفسية.
  •  أيضًا الأشخاص القاطنين في أماكن يكثر بها مشاكل الصرف الصحي، يكونون أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بأعراض جرثومة المعدة النفسية.

 

أعراض جرثومة المعدة النفسية

أما عن أبرز أعراض جرثومة المعدة النفسية، فنستعرضها فيما يلي:

  •  المريض بجرثومة المعدة، يشعر بدايةً بألم شديد في منطقة أعلى البطن، وقد يصاحبها كذلك الشعور بحرقة أسفل البطن، مع وجود حموضة في المعدة.
  •  يلاحظ نقص الوزن بشكل كبير، بالنسبة للشخص المريض بجرثومة المعدة النفسية، مع شعور عام بالكسل الشديد والخمول، كما قد يشعر المصاب بجرثومة المعدة النفسية بالانتفاخ، يرافقها تجشؤ على نحو غريب وملحوظ بشكلٍ دائم.
  •  قد يشعر المريض بجرثومة المعدة النفسية بالغثيان بشكل متكرر، كما يشعر كذلك بإحساس متنامي بالرغبة في التقيؤ، وهي من أبرز أعراض جرثومة المعدة النفسية.
  •  الحرقة في الصدر مع كثرة السعال، أيضًا من أشهر أعراض جرثومة المعدة النفسية.
  •  مع وجود خلل في وظائف المعدة، قد يعاني المريض بأعراض جرثومة المعدة النفسية، من تغير لون البراز إلى الأسود، وقد يصاب المريض أيضًا بالإمساك.

 

 في حال إهمال جرثومة المعدة النفسية، وعدم علاجها، قد يصاب المريض بها بأورام في البطن والإثنى عشر.

Leave A Reply

Your email address will not be published.